نيشان أنفو / الجمعة 26 يناير 2018

محمد أبوعالي مدير صحيفة نيشان أنفو 

” الطليقة الضحية تنحدر من أغبالة ”

مرة اخرى نرجع الى ملف بعض من ملائكة الرحمان فوق الارض ، طبيب نفساني بخنيفرة و كيف سلم شهادة طبية لصهره بخصوص زوجته انها مريضة بالسرع ليتم تطليقها بناءا على الشهادة الطبية التي لا اساس لمضمونها من الصحة ، و قد تم تقديم شكاية ضد الطبيب( ل ، ب )و تم الاستماع اليه والاستماع الى صهره ( اخ زوجته ) كما تم  الاستماع للمشتكية وتقديم المسطرة امام النيابة العامة ليعترف الطبيببشهادته جملة وتفصيلا .واعترف صهره بتسلمها على سبيل المجاملة.

وبعد الاستنطاق امام احد نواب وكيل الملك اعيد الملف الى الشرطة القضائية لتعميق البحث رغم ان القضية جاهزة لتقديمها امام هيئة الحكم او قاضي التحقيق ، حسب المتابعة ولا مبرر قانوني بتاتا لاعادتها الى اي بحث …….!!!.
انما الاجراء حق مراد به باطل للمزيد من التماطل في اتخاذ الاجراءات القضائية اللازمة علما ان شكاية المشتكية ظلت رهينة رفوف الشرطة القضائية لثلاثة اشهر دون وجه حق ولم تبارحها الا بعد شكايات متعددة.

كما  وجهت الضحية الزوجة المطلقة زورا بناءا على شهادة طبية مزورة ، شكاية الى السيد الوكيل العام للملك ،و الى السيد والي الامن بالجهة.

chikaya

كما تم توجيه مراسلة م وزارة الصحة الى مندوب الصحة باقليم خنيفرة بخصوص هذه الفضيحة الاولى من نوعها و هي كالتالي :

mandoub1

و مراسلة ثانية من نفس الوزارة الى مندوب الصحة بخنيفرة في نفس النازلة :

mandou

و به فقد علمت صحيفة نيشان أنفو الالكترونية أن الهيئة الوطنية لحقوق الانسان الفرع المحلي بتيغسالين قد دخلت على الخط ن اجل مؤازرة الزوجة الضحية و مراسلة الجهات المختصة في الموضوع من اجل انصافها و تقديم المتورطين للعدالة .